Font Size

Layout

Menu Style

Cpanel

أهداف البحث العلمي والتطوير التكنولوجي

          إن مسألة البقاء أو مسألة الانصهار والانحلال ومسألة الخيارات البديلة إنما هي مسألة جادة تصب في مجملها في نقطة واحدة هي تحقيق تنمية مستدامة شاملة، فأي استراتيجة وأي توجهات أفضل ؟

وعليه؛ فاهتمامنا ينصب حول إمكانية المضي نحو الاقتصاد الأخضر والاعتماد في الصناعة والاستثمار على الطاقات الجديدة والمتجددة مثل الرياح والطاقة الشمسية من أجل تحقيق تنمية مستدامة تصاحبها آثار بيئية نظيفة غير ضارة وآثار اجتماعية لإعادة التوازن البيئي.

لأن تحقيق التنمية المستدامة لن يتحقق إلا عن طريق الترويج لفكرة الاقتصاد الأخضر الذي تتجلى توظيفاته على :

  •   الزراعة الخضراء التي تركز علي المساحات الصغيرة، والاستثمار في الطبيعة كالمحميات والصيد وغيرها؛ 
  •   زيادة الاستثمارات في الأصول الطبيعية؛
  •   الاعتماد على الطاقات المتجددة؛
  •   الترويج للسياحة وغيرها من الأنشطة الاقتصادية غير الملوثة للبيئة.

وعليه؛ تجلت فكرة إنشاء مخبر "إستراتيجية التحول إلى اقتصاد أخضر"، الذي يضم تسعة وخمسون (59) باحثا موزعين على سبع (07) مجموعات عمل قاسمها المشترك وانشغالها الوحيد هو تحديد أحسن الخيارات وأفضل التوجهات لأجل التحول إلى الاقتصاد الأخضر.

ما أثار بداخلنا البحث في مجال الاقتصاد الأخضر وتأثيره على التنمية المستدامة، جاء نتيجة لضرورة البحث عن موارد بديلة للصناعة والاستثمار متمثلة في موارد الطاقة المتجددة كالشمس والرياح والمصادر الجديدة للطاقة كالغاز الطبيعي وطاقتي المد والجزر .

كما أنه أصبح تحقيق التنمية المستدامة ومعدلات نمو مرتفعة لأجل غير مسمى من الأهداف المنشودة عالميا ومحليا فجميع دول العالم أصبحت تسعى لتحقيق تنمية مستدامة تشمل جميع النواحي (الاقتصادية، الاجتماعية، البيئية، السياسية، الفنية). والجزائر تعتبر من الدول التي تسعى نحو تحقيق تنمية مستدامة وذلك وفقا لتوصيات برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وصندوق النقد الدولي، فلذلك يتجه عملنا إلى دراسة تجارب الدول الأخرى التى طبقت الاقتصاد الاخضر لتحقيق التنمية من أجل التطبيق على الجزائر .

وعليه فإننا نهدف من خلال إنشاء هذا المخبر البحثي إلى إيجاد سبل واستراتيجيات  قوية لتطبيق الاقتصاد الأخضر في الجزائر من أجل تحقيق تنمية مستدامة وتشجيع الاستثمار، كما نهدف من خلال المقارنة ودراسات الحالة لدول تتشابه مع الجزائر في الظروف والحالة الاجتماعية للاستفادة من تجاربها في التنمية المستدامة وذلك سعيا منا لتوضيح أفضل السبل التي تساعد للوصول الي التنمية المستدامة باستخدام الطاقة النظيفة (الاقتصاد الأخضر).

بناء على هذا الطرح تتمثل أهداف البحث العلمي والتطوير التكنولوجي في تحديد الإستراتيجية الواجب اتخاذها للتحول إلى الاقتصاد الأخضر. بالإضافة إلى جملة من الأهداف التالية :

  •   مواكبة التطورات العالمية التي تدعو إلى ضرورة الانتقال إلى الاستثمار في الاقتصاد الأخضر نتيجة الأزمات التي تعيشها ؛
  •   القيام بدراسات تتناول موضوع الاقتصاد الأخضر من جانب قياسي وتحليل اقتصادي لتوضيح واقعه في الجزائر ومحاولة التنبؤ به مدى مساهمته في التنمية الاقتصادية بشكل خاص أو على الصعيد الإقليمي أو الدولي بشكل عام؛
  •   تمكين صناع القرار من الاطلاع على التوجيه و أهداف البحث في الجامعة؛
  •   إبراز دور الإنفاق والاستثمار الحكومي في المجالات المشجعة للتحول نحو الاقتصاد الأخضر في الاقتصاد الوطني؛
  •   عرض أهم الدراسات والأبحاث السابقة حول الاقتصاد الأخضر وأهميته في تحقيق التنمية المستدامة؛
  •   الإلمام بمختلف المفاهيم المتعلقة بالاقتصاد الأخضر و أهم قطاعاته؛
  •   تحديد أهمية الاقتصاد الأخضر في تكريس و إرساء قواعد التنمية المستدامة ؛
  •   التعرف على الشروط الأساسية و متطلبات الانتقال إلى الاقتصاد الأخضر؛
  •   الإشارة إلى مختلف التحديات الإنمائية والعراقيل التي تواجه تطبيق مفهوم الاقتصاد الأخضر؛
  •   التعرف على كيفية تفعيل الاقتصاد الأخضر لخلق بيئة خضراء ترتقي إلى المستويات العالمية؛
  •   تحديد كفاءة الطاقات المتجددة ودور التكنولوجيا في تحقيق الاقتصاد الأخضر؛
  •   الإلمام بمفهوم المحاسبة الخضراء وأهميتها كأداة في تدعيم تبني المؤسسات في منتجاتها لمبدأ المحافظة على البيئة والتوجه للإنتاج الأنظف.

Copyright © 2019  La faculté des sciences économiques et commerciales et des sciences de gestion

Université de Mostaganem – Algérie