Font Size

Layout

Menu Style

Cpanel

الاستثمار في التكنولوجيا النظيفة و الطاقات المتجددة

  تعريف فرقة البحث                                         رقم الفرقة :  04

 

 

أهداف البحث العامة للفرقة :

في ظل الأزمات العالمية الراهنة وانعكاسها على اقتصاديات الدول بصفة عامة والدول الريعية بصفة خاصة ، اتجهت معظم الدول مؤخرا إلى تغيير خططها بمحاولة استغلالها لمواردها الطبيعية الصديقة للبيئة، وذلك باستخدام تكنولوجيا حديثة تسمى التكنولوجيا النظيفة (التكنولوجيا الخضراء) مواكبة للتطورات العلمية في مجال الطاقات المتجددة، وعليه تهدف أبحاث الفرقة إلى إبراز دور الاستثمار في التكنولوجيات النظيفة والطاقات المتجددة كعنصر مفتاحي لتحقيق التنمية المستدامة، وذلك من خلال تقديم مختلف المفاهيم المرتبطة بالاستثمار في التكنولوجيات الخضراء والطاقات المتجددة، وانعكاسات هذا الأخير على الجانب الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، مع عرض مجموعة من النماذج والإحصائيات في مجال استغلال التكنولوجيات النظيفة والطاقات المتجددة لمختلف الدول وإسقاطها على الجزائر، بالإضافة إلى دراسة الجدوى الاقتصادية والاجتماعية للاستثمار فيها سواء بالإمكانيات المتاحة من خلال الشراكة بين القطاع العمومي والقطاع الخاص أو بالشراكة مع الشركات الأجنبية الرائدة في هذا المجال بمرافقة القطاع الخاص الوطني.

 

الأسس العلمية (ذكر الخطوط العريضة للعمل المقترح من طرف فرقة البحث) :

تنقسم الأسس العليمة إلى 03 محاور كبرى هي :

* المحور الأول : السياسات الوطنية لتطوير الاستثمار في التكنولوجيات النظيفة والطاقات المتجددة

    -   الإطار التنظيمي والتشريعي؛

    -   البيئة المؤسساتية؛

    -   مناخ وبيئة الأعمال.

* المحور الثاني : الامكانيات الوطنية لتطوير الاستثمار في التكنولوجيات النظيفة والطاقات المتجددة

    -   التعريف بالموارد المتاحة في الجزائر في مجال الطاقات المتجددة؛

    -   الشراكة بين القطاع العمومي و القطاع الخاص ؛

    -   الشراكة مع الشركات الأجنبية الرائدة في هذا المجال بمرافقة القطاع الخاص الوطني.

* المحور الثالث : أثر الاستثمار في التكنولوجيات النظيفة والطاقات المتجددة

    -   ذكر التجارب الدولية الناجحة في تكنولوجيات الطاقات المتجددة لنقل تلك التجارب لدولة الجزائر؛

    -   الطاقات المتجددة ودورها في المحافظة على الاحتياطي من الطاقات غير المتجددة للأجيال القادمة؛

    -   توفير مناصب الشغل لليد العاملة من خلال الاستثمار في استغلال هذه الطاقة المتجددة؛

    -   رفع معدلات النمو الاقتصادي من خلال تخفيض تكاليف الإنتاج المتعلقة بالطاقة؛

    -   الخروج من دائرة الاعتماد على تصدير المحروقات كمادة خام؛

    -   تفادي الوقوع في الأزمات الاقتصادية الناجمة عن انخفاض أسعار الطاقة غير المتجددة والمستغلة بكثرة في دول العالم؛

    -   المحافظة على البيئة، من خلال تقليل كمية النفايات والتلوث الذي ينتج من خلال الإنتاج والاستهلاك.

 

الكلمات المفتاحية : الإستثمار، التكنولوجيا النظيفة، الطاقات المتجددة، الشراكة، النمو الاقتصادي، التنمية المستدامة.

Copyright © 2019  La faculté des sciences économiques et commerciales et des sciences de gestion

Université de Mostaganem – Algérie